[ Album ] " أحاول أن أنقل تجربة تحدي القراءة لأصدقائي وأقراني ليتمكنوا من متابعة تعليمهم وتطوير خبراتهم في الخطابة والتعبير عن أنفسهم بطلاقة دون خوف أو تلبك" "ألمى فجر" هي إحدى الطلاب العشرة الأوائل الذين ترشحوا عن سورية في مسابقة تحدي القراءة العربي لعام ٢٠٢٢، تعرّفت على الأمانة السورية للتنمية من خلال المرشحة عن منارات الأمانة "تالا مراد" وقررت التطوع مع فريق الأمانة بحماة في الفعاليات والنشاطات التي تحقق فرصاً تعليمية أفضل للأطفال تقول ألمى : "من حق كل طفل التعبير عن نفسه ومن حقه أيضاً أن يتعلم"